Mohon Aktifkan Javascript!Enable JavaScript

هل يساعد خل التفاح فعلا في تخفيض الوزن؟

يرى البعض أن لخل التفاح فوائده صحية جمة ولا ينكر العلماء وجود عناصر غذائية كثيرة فيه لكنهم يحذرون من مخاطر إساءة استخدامه، بيد أن دراسة يابانية حاولت معرفة قدرته على المساعدة على إنقاص الوزن فكانت النتائج مثيرة للاهتمام.


 يعتقد البعض من الناس في قدرة خل التفاح على إذابة الدهون، والمساعدة على التخسيس، فهل يساعد خل التفاح حقا في ذلك، وما هي أضرار تناوله بكثرة، وكم هي الكمية المسموح تناولها، استفسارات عديدة نجيب عليها في هذا التقرير.

سيكون من الجيد طبعا أن من يرغب بالتخسيس عليه بشرب خل التفاح، وبعدها يصبح نحيفا، قد يكون هذا الأمر حلم كل راغب في تخفيض وزنه، إلا أن الأمر ليس بهذه البساطة، كما تقول مجلة فوكس الألمانية التي نشرت تقريرا عن الموضوع.

وتنسب إلى خل التفاح فوائد صحية وغذائية كثيرة، حيث يحتوي علي كمية كبيرة من الكالسيوم المعروف بدوره في تقوية العظام وحمايتها من الهشاشة والضعف، بالإضافة إلي البوتاسيوم، الذي يساعد علي تنظيم ضغط الدم والتخلص من الماء الزائد من الجسم. وبالرغم من وجود آثار تدل على مساعدته في حرق الدهون داخل الجسم، إلا أن النتائج التي يحققها ليست كافيه لوحدها لجعلنا نملك أجسادا رشيقة.

خل التفاح كمساعد على التخسيس

في تجربة أجراها علماء يابانيون على 155 يابانيا بدينا، قسموا لثلاث مجموعات مختلفة، تناولت المجموعة الأولى مشروبا يحتوي على 15 مليليتر من خل التفاح، أي بمقدار ملعقة طعام واحدة، وتناولت المجموعة 30 مليليتر من خل التفاح، فيما تناولت المجموعة الثالثة كأسا من الماء فقط لا يحتوي على شيء آخر، وذلك على مدار 12 أسبوعا حيث وجد العلماء أن المجموعات التي تناولت الخل نقص وزنها أكثر بقليل من المجموعة الأخرى بحدود1 – 2 كيلوغرام فقط.

وخلص الباحثون إلى أنّ خل التفاح قد يحفّز عمل بعض الجينات التي تعمل في حرق الدهون، ولكن بالنتيجة لا يعتبر خل التفاح حلاً سريعاً لعلاج السمنة، ويجب على كلّ من يرغب بخسارة الوزن إتباع حمية صحيّة لخسارة الوزن وممارسة التمارين الرياضية.

أضرار الإكثار من تناول خل التفاح

إن تناول خل التفاح بكثرة قد يؤثر على المعدة، ويؤدي إلى حدوث تقرحات والتهابات عديدة بها. أو الإصابة بتهيجات قويّة ومؤلمة في القولون. أيضاً يعد الإكثار منه ضار على المرء، بحيث يؤدّي إلى حدوث حموضة عالية. وقد يؤثر خل التفاح كذلك على الفم إذ إنّه يتسبّب في ظهور التقرحات فيه، وكذلك يؤثر على الأسنان ويضعفها. كما أفادت تجربة هولندية نشرتها مجلة فوكس الألمانية عن فتى كان يشرب كأسا من خل التفاح يوميا، وهو ما أدى إلى تآكل أسنانه.

الإستخدام الأمثل

وبحسب موقع مجلة "فور زي" الألمانية فإن الاستخدام الأمثل للتخسيس بخل التفاح يكون حسب تطبيق القواعد التالية: تناول ثلاث مرات في اليوم فقط، بشكل يومي وبمقدار لا يتجاوز ملعقتي طعام فقط، لكن يجب أن تحتوي قائمة الطعام على خضروات وفواكه، وخبز مصنوع من حبوب. ولا يجب تناسي ممارسة الرياضة.

وبحسب موقع مجلة "فور زي" فإن تناول خل التفاح بمقدار ضئيل ينشط جهاز المناعة، وهو منشط عام، ويشد أنسجة الجسم، ويشجع على عملية الأيض في الجسم، وهي أحد العمليات الحيوية التي تحدث في داخل جسم الإنسان والكائنات الحية على وجه العموم، والمسؤولة عن إنتاج الطاقة في داخل خلايا الجسم، عن طريق هدم المواد الغذائية التي يتم هضمها في داخل الجهاز الهضمي، وتحويلها إلى أشكال الطاقة المختلفة، عن طريق مرورها بسلسلة من التفاعلات الكيميائية.

 

المصدر

dw

مشاركة المقال

كل البلد

موقع أخبار متجددة فى مصر, اخبارى ترفيهى متجدد يومياً اخبار الفن ، رياضة ، سياسة ، راديو وتلفزيون بث مباشر وبث لأهم القنوات العربية والأجنبية وأهم المباريات ..

احصائيات