Mohon Aktifkan Javascript!Enable JavaScript

الشعور الزائف بالجوع.. تعرف على الأسباب والحلول

يعاني بعض الأشخاص من شعورهم بالجوع بصورة مبالغ فيها على مدار اليوم، حتى ولو كانوا تناولوا الطعام منذ قليل فقط وهو ما قد يتسبب في إصابة بالوزن الزائد.

ولا يستطيع هؤلاء الأشخاص التحكم في مقدار ما يتناولونه من أطعمة ولا يعرفون سببا لذلك ولاشك أن الهرمونات تعلب دورا رئيسيا في ذلك، إضاقة إلى وجود أسباب أخرى نستعرضها فيما يلي.

إهمال وجبات

يظن البعض أن تناول وجبة واحدة في اليوم يضمن لهم سرعة إنقاص الوزن، وهو إعتقاد خاطئ تماما، ومن الضروري عدم حذف أو تجاهل أي من الوجبات الرئيسية، لأن هذا من شأنه الشعور بالجوع عدة مرات على مدار اليوم.

اضطرابات النوم

أثبتت بعض الدراسات أن قلة ساعات النوم وعدم الحصول على قسط كافٍ منه أو الإصابة باضطرابات النوم، تساهم بشكل كبير في الإفراط في تناول الطعام.

ربط الخروج بالطعام

يعتقد بعض الأشخاص أن الخروجات والسهرات لا تجوز إلا بوجود الطعام، إضافة إلى الهوس بالمأكولات السريعة والعروض التي تقدمها بعض المطاعم والتفنن في ابتكار طرق جديدة لتقديم الطعام وجعله أكثر شهية، وهو ما يجعلهم يشعرون بشعور زائف للجوع.

نقص الألياف

تعتبر الأغذية الغنية بالألياف من أهم العناصر الغذائية المفيدة للجهاز الهضمي وهناك نوعان من الألياف، النوع الأول القابلة للذوبان مثل بذور الكتان والبقوليات والفراولة والشوفان، والثاني غير قابلة للذوبان مثل الخضراوات كالبروكلي والفاصوليا الخضراء، الفواكه والمكسرات، لذا احرص على تناول هذه الأغذية التي تصل بك إلى مرحلة الشبع لفترة أطول ممكنة.

إهمال بذور الشيا

تعد قارة أمريكا الجنوبية الموطن الأصلي لبذور الشيا السوداء، ولا يعرف الكثير أهميتها، حيث إنها تحتوي على نسبة عالية من البروتين والأوميجا 3 مما يسمح ببقائها في المعدة لأطول فترة، إذافة إلى أن حجمها يتضاعف من 10 إلى 12 مرة بعد اختلاطها بالماء، حيث تنتفخ بالمعدة وتُشعر الشخص بحالة من الشبع وعدم القدرة على تناول المزيد من الطعام لفترة من الوقت.

كثرة الفواكه

يعتقد الكثير من الأشخاص أن تناول الفواكه يتيح لهم خفض أوزانهم، ولكن الفواكه تحتوي على سكر وفركتوز طبيعي، يتسببان في الشعور بالجوع ويمكنك تناول ثمرة واحدة من الفاكهة في حالة تجاوز إحدى وجباتك على مدار اليوم.

الشعور الخادع بالجوع

في حالة حاجة الجسم إلى الماء، يرسل إشارات للمخ مماثلة لنفس إشارات الجوع ويعتقد حينها كثير من الأشخاص بأنهم جائعون، وهو ما يدفعهم لتناول الطعم بالرغم من عدم حاجة الجسم له، لذا احرص في أي لحظة تشعر فيها بأنك جائع إلى شرب الماء ولابد من إبقاء الجسم رطبا على مدار اليوم.

المضغ السريع

يلجأ بعض الأشخاص لتناول طعامهم بصورة سريعة وهو أمر خاطئ تماما ويتسبب في شعورك بالجوع بعد فترة قصيرة من إنهاء وجبتك، لذا احرص على تناول الطعام ببطء في مدة تتراوح بين 15 إلى 20 دقيقة منذ البدء في تناول الوجبة، لأن المضغ ببطء يرسل إشارات إلى المخ لتنبيهه بالشعور بالشبع ومن ثم التوقف عن تناول الطعام.

الكربوهيدرات

يؤدي كثرة تناول الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات، إلى زيادة نسبة السكر في الدم بمجرد وصولها إلى المعدة، لأنها لا تأخذ وقتاً طويلاً لهضمها، فيقوم هرمون الأنسولين بالحد من مستويات السكر العالية، مما يتسبب في الشعور بالجوع مرة أخرى بعد فترة قليلة لغاية، لذا ينصح بتناول الحبوب الكاملة، بالإضافة إلى الخضروات الغنية بالكربوهيدرات بطيئة الامتصاص.

نقص البروتين

يتسبب نقص تناول الأطعمة الغنية بالبروتين إلى زيادة الشعور بالجوع، حيث إن الأغذية الغنية بالبروتين تملأ المعدة وتعطي الشخص إحساسا بالشبع، حيث إن البروتين يتميز بأنه غير سريع الهضم.

قلة الدهون

بالرغم من أن الأغذية الغنية بالدهون تكسب جسمك وزنا زائدا، إلا أن الدراسات العلمية أكدت أن الدهون تزيد من الشبع من خلال العمل على العقل، وأيضاً تحتاج لوقت طويل للهضم، لذا يشعر الشخص بعد تناوله لأغذية غنية بالدهون بحالة شبع لفترة طويلة، ولكن احرص على تناول الدهون غير المشبعة والمفيدة كتلك التي تتواجد في السمك.

 

المصدر

qiyady

مشاركة المقال

كل البلد

موقع أخبار متجددة فى مصر, اخبارى ترفيهى متجدد يومياً اخبار الفن ، رياضة ، سياسة ، راديو وتلفزيون بث مباشر وبث لأهم القنوات العربية والأجنبية وأهم المباريات ..

احصائيات