Mohon Aktifkan Javascript!Enable JavaScript

5 نصائح لتحسين مهارات إدارة أموالك الخاصة.. اتبعها

كثير منا لم يتعلم مهارات إدارة المال منذ الصغر، فبالطبع المدرسة أو الجامعة لم توفر لمعظمنا تعلم كيفية الاستثمار أو الإدخار للمستقبل حتى نصل لمرحلة التقاعد ونحن مدخرين للمال، أو حتى لشراء منزل معين، وكذلك لم تعلمنا كيفية التعامل مع الأسهم وسوق المال.

لذلك سنقدم لك بعض الأفكار والنصائح التي من شأنها تحسين مهارات إدارة أموالك الخاصة.

حدد ميزانيه والتزم بها

هل تعرف أين يذهب كل ما تنفقه من مال؟ هل تعرف كم من المال تنفقه على أشياء مثل الخروج لتناول الطعام، ومشاهدة فيلم، وشراء الملابس؟ معظم الأشخاص لا يعلمون، هل أنت واحد من هؤلاء الأشخاص الذين يدعون الله  كل يوم أن لا يتم إلغاء حسابهم المصرفي بسبب الديون؟ إذا كان الأمر كذلك، فحدد ميزانيتك.

 ارجع إلى كشوف الحسابات المصرفية الخاصة بك للعام الماضي وقم بكتابة المبلغ الذي أنفقته في كل فئة. وربما ستتفاجأ من مقدار المال الذي أنفقته في الاشياء التي كان من الممكن الاستغناء عنها.

كن مستهلكًا واعيًا

عندما تذهب إلى محل بقالة، يجب أن يكون لديك قائمة بالإحتياجات الخاصة فقط، وأن تنظر إلى الاسعار وتقارن بين الشركات التي تنتج نفس المنتج، كما عليك أن تستخدم القسائم المجانية و تستغل العروض وفقًا لإحتياجاتك.

فلا تكن مشتري غير واعي، بل كن على بينه بكل رياال تقوم بإنفاقه، وتتأكد من إنفاقه في المكان الصحيح.

 تسجيل كافة المصروفات

أنا شخصية أقون بتسجيل كل ما أشتري، ورغم أنه في الواقع، يقوم بعض أصدقائي بالسخرية مني لأنني دائما ما أقوم بإخراج الدفتر لتسجيل كل ما أفوم بإنفاقه سواء في محطة وقود أو على المقهى، أو صالة البولينغ، إلا أن تلك الخطوة تجعلك يقظ تجاه مصروفاتك، وتجعلك تشعر بمقدار ما تقوم بإنفاقه من مال حتى تحد منه أو تقوم بتعديل مصروفاتك.

عليك أن تمتلك خطة ورؤية

من أجل إنجاز أي شيء، يجب أن يكون لديك خطة، أليس كذلك؟ أعني، إذا كنت تريد أن تذهب إلى أبها ولكن لم يكن لديك نظام تحديد المواقع لحساب مسارك، فإنك لن تصل إلى هناك، حيث أنه ستكون مسافرًا إلى هدف في أب مكان.

هذا الاستعارة هو إلى حد كبير ما يحدث لك عندما لا تمتلك خطة مالية، فغالبا ما تسأل نفسك: "أين ذهبت هذه الأموال؟" ولكن إذا كان لديك خطة وميزانية (انظر رقم 1)، فإنك سوف تعرف بالضبط أين ذهب أموالك.

فكر كمستثمر

وكما قلت في المقدمة، فإن نظامنا التعليمي لا يعلمنا أي شيء عن كيفية التعامل مع المال، وخاصة عندما يتعلق الأمر بكيفية نموه، ولكن  عند التفكير في ذلك. هل أغنى الشخصيات في العالم قامت بتوفير 500 ريال في الشهر فقط؟، بالطبع لا! فقد تعلموا كيفية تحويل 500 ريال شهريا إلى 1000 ريال ثم 10000 ريال ثم 100 ألف ريال، وما إلى ذلك .

لا يمكنك أن تتوقع أن يكون لديك مستقبل مالي قوي إذا كنت لا تفكر في كيفية نمو أموالك حتى تبدأ في التفكير وكأنه مستثمر، سترى عش البيض أصبح مزرعة.

 

المصدر

arajol

لقراءة المقال من المصدر

 

مشاركة المقال

كل البلد

موقع أخبار متجددة فى مصر, اخبارى ترفيهى متجدد يومياً اخبار الفن ، رياضة ، سياسة ، راديو وتلفزيون بث مباشر وبث لأهم القنوات العربية والأجنبية وأهم المباريات ..

DMCA - Copyrights

All TV channels are third party links available free on the internet and we do not stream, Broadcast or host any of the channels. For any information contact us: [email protected]

احصائيات


kolalbalad.com website uses cookies to ensure you get the best experience on our website. By using our services you agree that we use cookies
موقع كل البلد يستخدم ملفات تعريف الارتباط Cookies لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا الإلكتروني.وباستخدامك خدماتنا بمثابة الموافقة على أننا نستخدم ملفات تعريف الارتباط
Ok