تواصل معنا

نصائح طبية

تحسين الذاكرة وفوائد حمض الفوليك

منشور

فى

فوائد حمض الفوليك
فوائد حمض الفوليك

يعد حمض الفوليك من المركبات التي تحتاجها أجسام البشر دون استثناء، حيث يعتبر أحد أشكال فيتامين ب المركب متعدد المميزات، ويعرف حمض الفوليك أيضًا باسم فيتامين ب 9 أو الفولات.

ويعد حمض الفوليك مهم لنمو الأنسجة ، وتطوير الخلايا ، وتطور الدماغ السليم، وهو عنصر حيوي لانقسام الخلايا، وهو ضروري لإنتاج المادة الوراثية (الحمض النووي) وتتعدد فوائد حمض الفوليك للجسم .

كما يؤدي افتقاد فوائد حمض الفوليك إلى حرمان القلب والمخ وكذلك الكلى من وقاية ضرورية من الأزمات الصحية.

مصادر حمض الفوليك:

لكي تحصل على فوائد حمض الفوليك يجب عليك أولا معرفة مصادره، يوجد حمض الفوليك بشكل طبيعي في الأطعمة مثل:

  • فواكه وعصائر الحمضيات
  • الفاصوليا المجففة والبازلاء والبقوليات
  • الخضار الورقية الخضراء الداكنة مثل السبانخ والبروكلي
  • البطيخ والموز
  • عصير الطماطم
  • الفطر والهليون
  • الدواجن والمحار والكلى ولحم الكبد
  • نخالة القمح
  • الحبوب المحصنة
  • السبانخ المطبوخة (1 كوب) تحتوي 230 ميكروجرام
  • العدس المطبوخ (1/2 كوب) يحتوي 180 ميكروجرام
  • الخرشوف المطبوخ (حبة متوسطة) تحتوي 107 مكج
  • الهليون المسلوق (4 رماح) تحتوي 89 مكج
  • الأفوكادو (1/2 وسط) تحتوي 81 ميكروجرام
  • توت العليق (1 كوب) يحتوي 65 ميكروجرام
  • البازلاء سوداء العينين (اللوبية) (1/2 كوب) تحتوي 61 مكج
  • الفلفل الأحمر (حبة وسط ) تحتوي 55 ميكروجرام
  • البرتقال (حبة وسط) 39 ميكروجرام
  • فطر شيتاكي المطبوخ (1/2 كوب) يحتوي 15 ميكروجرام

فوائد حمض الفوليك للحمل

تعتبر وقاية الجنين من التشوهات عقب الولادة واحدة من أبرز فوائد حمض الفوليك، إذ يقلل الحمض الشهير من فرص ولادة طفل يعاني من افتقاد بعض الأجزاء من المخ أو الجمجمة.

يرى خبراء الصحة أن حمض الفوليك يمكن وصفه للمرأة أثناء الحمل، ليس فقط من أجل حماية الجنين من التشوهات، بل كذلك لتقليل مخاطر المعاناة من مضاعفات الحمل مثل مقدمات الارتجاع أو تسمم الحمل، لذا يصفه الأطباء للنساء قبل مرحلة الحمل حتى أحيانا لزيادة الخصوبة.

فوائد حمض الفوليك للمخ

يتسبب انخفاض نسب حمض الفوليك في الجسم في معاناة وظائف المخ من بعض الضعف، حينها تزداد مخاطر الإصابة بالخرف بمرور السنوات، وتصبح الذاكرة ضعيفة للغاية.

يأتي حمض الفوليك إذن ليصبح الداعم الأول للمخ حيث يحسن كثيرا من وظائفه، كما يساهم في علاج مرض ألزهايمر المنتشر، لذا فهو من وسائل حماية كبار السن من الأمراض العقلية المختلفة وأحد طرق تحسين الذاكرة.

فوائد حمض الفوليك للقلب

إن كان حمض الفوليك مفيدا للمخ، فإنه كذلك شديد الأهمية للقلب، حيث تعمل مركبات هذا الحمض على دعم صحة القلب ووقايته من أمراض خطيرة ومزمنة عدة، والسر في قدرته على ضبط مستويات حمض الهوموسيستين الأميني، والذي يزيد من فرص معاناة القلب من الأمراض في حال ارتفاع نسبه بالجسم.

فوائد حمض الفوليك للكلى

بينما يعمل حمض الفوليك على حماية القلب من الأزمات الصحية، عبر ضبط مستويات حمض الهوموسيستين الأميني في الجسم، فإنه يساهم في وقاية الكلى من مضاعفات خطيرة للسبب نفسه.

يؤكد الأطباء أن ارتفاع مستويات الهوموسيستين يبدو منتشرا بين حوالي 80% من المصابين بأمراض الكلى، فيما يأتي حمض الفوليك ليقلل الخطر كثيرا، سواء على صحة القلب أو الكلى.

فوائد حمض الفوليك للسكر

لا يمكن تجاهل دور حمض الفوليك المتعلق بوقاية الجسم من داء السكري، والسر في قدرته على السيطرة بكفاءة على نسب السكر في الدم.

كذلك يبدو حمض الفوليك قادرا على تقليل مقاومة الانسولين وتحسين صحة القلب والأوعية الدموية لدى المصابين بالفعل بداء السكري، لتقل فرص المعاناة من مضاعفات هذا المرض الشائع.

فوائد حمض الفوليك للحالة النفسية

تصل قدرات حمض الفوليك إلى حد تحسين الحالة النفسية وليست العضوية فقط لدى البشر، فبينما لاحظ خبراء الصحة أن نسب الحمض الشهير تبدو منخفضة لدى المصابين بالاكتئاب مقارنة بالأصحاء، فإن أهمية الفوليك باتت واضحة على الصعيد النفسي.

يرى الأطباء أن الحصول على حمض الفوليك جنبا إلى جنب مع أدوية الاكتئاب يساهم كثيرا في تحسين الحالة النفسية، مع الوضع في الاعتبار أن مركبات هذا الحمض لها دور في تقليل أعراض مرض الفصام.

الفئات الأكثر عرضة لنقص حمض الفوليك

هناك بعض الفئات التي تعد أكثر عرضة لنقص الفوليك من غيرها، وهذه الفئات هي:

  • الحوامل أو النساء اللواتي يخططن للحمل.
  • النساء المرضعات.
  • الأشخاص الذين يشربون الكحول بكثرة.
  • المصابون بأمراض الكبد.
  • المصابون بأمراض الكلى.
  • الأشخاص الذين يتناولون أدوية لعلاج السكري.
  • الأشخاص الذين يتناولون أدوية مدرة للبول.

الاحتياجات اليومية من حمض الفوليك يوضح الجدول الاحتياجات اليومية من حمض الفوليك لكل فئة عمرية

الفئة العمرية الاحتياجات اليوميّة (ميكروجرام)
الرضع 0-6 أشهر 65
الرضع 7-12 شهر 80
الأطفال 1-3 سنوات 150
الأطفال 4-8 سنوات 200
الأشخاص من عمر 9-13 سنة 300
الأشخاص من عمر 14 سنة فأكثر 400
الحامل 600
المُرضع 500

في كل الأحوال، يبدو حمض الفوليك مفيدا للصحة بصورة مؤكدة، إلا أن تحديد جرعاته وكذلك إمكانية الحصول عليه من عدمها، لابد أن تتم عبر الأطباء المتخصصين، لتعم الفائدة على الجميع.

عبر معانا
Like
Love
Haha
Wow
Sad
Angry
أعلان
تعليقات
Translate Page
ArabicEnglishFrenchGermanItalianPolishPortugueseRussianSpanishTurkish
الأشتراك فى RSS
Nova Service

دردشة

زيارات

الأكثر رواجاً

kolalbalad.com © 2021

تواصل معنا ...
اجراء محادثة
مرحبا! انقر فوق أحد أعضائنا أدناه للدردشة على WhatsApp
إلى الأعلى